‏العثور على 20 مليون دولار في سرير

عثر المحققون على 20 مليون دولار مخبأة أسفل سرير خلال التحقيق مع إحدى شركات الاتصالات بولاية ماساشوستس.
ووفقا لما نشرته صحيفة «ديلى ميل» البريطانية، كانت الأموال مخبأة أسفل سرير بإحدى الشقق التي تعود لشركة اتصالات، اتهم صاحبها وهو برازيلى الجنسية ويقيم في نيوروك بمحاولة غسيل الأموال.
وكانت معظم عائدات الشركة من مساهمات العملاء مع الوعد بنشر إعلاناتهم وكان يدفع لهم من قبل المساهمين الجدد، وتم خداع ما يقرب من مليون شخص حول العالم.
وأعلنت الشركة إفلاسها عام 2014 وبدأ وضع اليد على أصولها المجمدة لتكتشف الشرطة الشقة التي تحتوى على المال خلال التحقيقات.
وألقى القبض على الرئيس التنفيذى السابق للشركة، بينما نجح صاحبها في الفرار.

التعليقات مغلقة