وافد ابتزَّ خليجية وهدَّدها بنشر صورها بعدما اكتشفت حقيقته

IMG_0840.JPG

اتهمت مقيمة خليجية شاباً تعرفه بابتزازها وتهديدها بالفضيحة والتشهير بصورها ورسائلها التي كانت ترسلها له، بعدما قررت قطع علاقة الصداقة معه.

وقال مصدر أمني لـ «الراي»: إن «مقيمة خليجية تبلغ من العمر 32 عاماً، قصدت إدارة المهام الخاصة في الإدارة العامة للمباحث الجنائية، وأبلغت بأنها كانت على علاقة صداقة بشاب زعم أنه مواطن وأخذ منها أموالاً تجاوزت الـ 5 آلاف دينار بأعذار وهمية منها أنه يمرّ بظروف مادية صعبة، فلم تبخل عليه حيث حصلت على قرض وساعدته على اجتياز (المحنة) التي ألمّت به، إلى أن اكتشفت لاحقاً بأنه خدعها ولم يكن مواطناً بل كان وافداً سورياً يجيد اللهجة الكويتية لأنه من مواليد الكويت، فقررت فسخ العلاقة معه وأبلغته بقرارها».

وأفاد المصدر بأن «الشاكية قالت في شكواها: إن الشاب لم يتقبل قرارها فقام بابتزازها وتهديدها بنشر صورها ورسائلها التي كانت أرسلتها له، و رغم محاولاتها حل الأمر معه إلا أنه لم يتقبل الحديث معها، واستمر في تهديداته حيث زوّدت الشاكية ببيانات الشاب وعنوان سكنه الحقيقي في منطقة جليب الشيوخ بعدما عرفت حقيقته، فقد أوهمها بأنه يقطن في منطقة كيفان».

وأفاد المصدر بأنه «جارٍ التحري عن المتهم لضبطه على ذمة الشكوى المقدمة في حقه، واتخاذ ما يلزم في شأنه وتخليص المقيمة الخليجية من تهديداته وابتزازه».

التعليقات مغلقة