ضبط 8 مواطنين منتمين فكرياً لـ«داعش» … أعمارهم من17 الى 26

IMG_0958.JPG
ضبطت أجهزة الامن 8 مواطنين، تتراوح اعمارهم بين 17 و26 عاماً، بتهمة الانتماء فكريا الى تنظيم داعش، وعمل بعضهم على تجنيد شباب للقتال في سوريا والعراق، كما اشارت معلومات الى تبنِّيهم حملةً لجمع تبرعات. وكانت معلومات استخبارية دولية أشارت الى وجود 72 كويتيا يقاتلون في صفوف «داعش».
وزارة الداخلية أشادت في بيان أمس بأولياء امور ساعدوا رجال الامن على الكشف عن ابنائهم الذين ظهرت عليهم تصرّفات غير مفهومة، وقال مصدر امني لــ القبس ان اولياء امور 4 من الشباب ارشدوا أمن الدولة إلى ابنائهم، وان هؤلاء اعترفوا على الاربعة الباقين. واكدت وزارة الداخلية انها اعدت برنامجا وقائيا وتأهيلا لحماية الشباب من الجماعات المتطرفة، التي ترفع شعارات زائفة.
واشار المصدر الى ان عملية مراقبة على مدار الساعة لبعض مواقع التواصل الاجتماعي التي تغرر بالشباب، ومعظمها مصدرها خارج الكويت. واكد أيضاً ان تعليمات مشددة بعدم التهاون في هذا الملف، وسيتم ضبط اي عائد من العراق او سوريا يشتبه بانتمائه الى جماعات متطرّفة.

علمت القبس أن الجهات الأمنية في وزارة الداخلية ألقت القبض على 8 مواطنين منتمين فكرياً لـ«داعش» خلال الأسبوع الماضي، بعد عملية رصد ومتابعة وورود تقارير أمنية تفيد بقرب تحركهم لنشر توجهات مؤيدة لهذا التنظيم، موضحاً ان المؤيدين لهذا التنظيم منهم منتمون وممولون ومنهم من يجندون الشباب المغرر بهم وهم يتبعون الفكر الجهادي.

وقال مصدر أمني مطلع إنه تم إلقاء القبض أمس الأول على مواطنين اثنين أعمارهما 17 و19 عاماً في منطقتي الجهراء والأحمدي منتمين فكريا لـ«داعش»، بعد رصدهما ومتابعة تحركاتهما، حيث كانا ينويان السفر الى سوريا والانضمام الى هذا التنظيم، ليصل عدد المعتقلين لدى أجهزة الأمن الى 8 مواطنين حتى أمس، وذلك بعد ضبط اثنين الثلاثاء الماضي، وقبلهم 4 آخرين، وأعمارهم جميعاً من 17 الى 26 عاماً.

واضاف المصدر انه وعقب انتهاء التحقيق معهم وتوثيق اعترافاتهم ستجرى إحالتهم الى النيابة.

واشار الى ان «الداخلية» شكلت عددا من الفرق الأمنية في جميع المحافظات لمتابعة المنتمين او المتعاطفين مع هذا التنظيم، مشددا على أن هؤلاء سيقعون تحت طائلة التجريم والمحاسبة.

وأكد أن الفرق الأمنية تتلقى وتتابع يوميا تقارير تفيد بوجود متعاطفين مع هذا التنظيم، مشيراً الى أن «الداخلية» لن تتهاون أبدا في ضبط الأمن وإيقاف أي شخص تفيد التحريات بانتمائه الفكري الى هذا التنظيم الإرهابي.

وزاد المصدر: السلطات الامنية تعمل كل ما بوسعها لرصد ومتابعة وضبط هؤلاء، لافتا الى انه تمت مراقبة المواقع الموجودة على شبكات التواصل الاجتماعي المؤيدة لداعش، والتى تبث من الخارج، وتغرر بشبابنا.

وأكد صدور اوامر مشددة بضبط جميع الكويتيين العائدين من سوريا والعراق وإحالتهم إلى القضاء.

التعليقات مغلقة