سوري واقعَ طالبة إيرانية في المنقف

IMG_1158.JPG

أبلغ وافد إيراني أمنيي الفحيحيل بأن شخصاً من الجنسية السورية أنزل ابنته، البالغة من العمر 20 عاماً، من باص المدرسة المسائية بعدما تحايل عليها وأخذها الى شقة في منطقة المنقف حيث ارتكب معها الفاحشة.

مصدر أمني قال: إن «وافدا ايراني الجنسية يسكن منطقة الفحيحيل تقدم ببلاغ أفاد فيه بأن ابنته، وهي طالبة في مدرسة مسائية ثانوية، اصطحبها وافد من الجنسية السورية، بعدما تحايل عليها وأنزلها من باص المدرسة، في منطقة المنقف حيث ارتكب معها الفاحشة أكثر من مرة ثم قام بتوصيلها الى المنزل».

وأضاف المصدر أنه «تم تسجيل قضية بحق السوري، أحيلت على البحث والتحري وتم القبض عليه، وبالتحقيق معه اعترف بالواقعة وتمت احالته على النيابة العامة لاتخاذ ما يلزم بحقه على ذمة القضية».

التعليقات مغلقة