القبض على «داعشي» سوري في الجهراء

IMG_0840.JPG

هاتفه نظيره اثناء عمليات الذبح وقطع الرؤوس

يحرض ويشجع الشباب على تأييد أهداف وعمل الدولة الإسلامية

يدعي أنه بدون ويرتدي الزي المحلي ويتحدث باللهجة الكويتية

المباحث الجنائية تواصل ضرباتها وضبطته وأحالته لجهاز أمن الدولة

استمرارا لضرباتهم المستمرة لفرض الامن والقبض على الخارجين على القانون والمشتبه بهم فقد ضبط رجال الادارة العامة للمباحث الجنائية على «داعشي» سوري متورط في ذبح الرهائن الاجانب وقطع رؤوس من يختلفون مع هذا التنظيم وذلك بعد مراقبته وهو يغادر البلاد الى سورية عبر البلدان المحيطة بها وعودته عدة مرات وتبين ان هاتفه يحوي الكثير من عمليات الذبح وقطع الرؤوس وقد احيل على الفور الى جهاز امن الدولة حيث جهة الاختصاص.
تفاصيل هذه الواقعة بدأت بورود معلومات للواء عبدالحميد العوضي عن وجود عضو في تنظيم داعش يقيم في منطقة الجهراء وهو يغادر الى سورية والعودة للبلاد بشكل مستمر وانه يشجع ويحرض الشباب على تأييد اهداف تنظيم داعش وانهم لابد ان يعلموا ان الذبح وقطع الرؤوس هو الحل الوحيد لاقامة الدولة الاسلامية في سورية والعراق ليتمدد بعد ذلك الى بعض الدول الخليجية وعليه فقد تم تشكيل قوة لاجراء التحريات اللازمة ومراقبة هذا الشخص وبعد انتهاء كافة الاجراءات تبين ان المعلومات الواردة عنه حقيقية وان المشتبه به سوري الجنسية ويدعي انه بدون حيث يرتدي الزي الوطني ويتحدث اللهجة الكويتية ويقيم مع اسرته منذ فترة طويلة في الجهراء وهو يفرح كثيرا اذا ما اتاه فيديو على هاتفه عن عملية اعدام بالذبح وقطع الرؤوس وانه ابلغ العديد من المقربين انه ساهم في هذه العمليات عندما يكون في سورية فتم القبض عليه وبفحص جهازه تبين انه يحوي العشرات من عمليات الذبح وقطع الرؤوس وفي احيان عديدة يظهر هو في تصوير الفيديو وهو يرتدي زي داعش وعليه احيل الى امن الدولة.

التعليقات مغلقة