داعش يعدم (نانسي عجرم)

IMG_1585.JPG

أفادت معلومات من داخل مدينة الموصل أن تنظيم داعش الارهابي أعدم، الأربعاء، امرأتين.
وأكد شهود من داخل المدينة في تصريحات صحفية، أن عناصر التنظيم المتشدد أعدموا سيدة تملك صالون تجميل نسائي، وتُلقب بـ “نانسي عجرم” الموصل، مع مساعدتها، في الساحل الأيسر من المدينة.
وبحسب المعلومات، فإن عملية الإعدام تمت رمياً بالرصاص، حيث تعمل السيدتان في صالون حلاقة وتجميل نسائي في المدينة.
وتم إعدام نانسي بسبب عدم الالتزام بضوابط التبرج والملبس التي تتعلق بالنساء في مناطق سيطرة ونفوذ التنظيم المتطرف.
وأفاد مسؤول مكتب الإعلام والعلاقات العامة للحزب الديمقراطي الكردستاني، فرع الموصل، أن مسلحي التنظيم أعدموا امرأتين رميا بالرصاص من دون الإعلان عن التهم الموجهة إليهما.
ووزع التنظيم ملصقات تحذر الأهالي من مغبة لبس الملابس “الغربية” والتي تحتوي على صور أو كتابات باللغة الإنجليزية، كما أصدر قضاته أحكاما بالجلد والفصل لأي طالب لايلتزم بلبس الزي الأفغاني أو طالبة لاتضع النقاب على وجهها في مدينة الموصل الواقعة على بعد نحو (405كم) شمال العاصمة العراقية بغداد.

التعليقات مغلقة