بالصور..سجناء في الكويت «طلحة» قطعوا شرايينهم : أنقذونا …وأبعدونا!

IMG_1046.JPG

• الروتين والإهمال وراء تأخّر إبعاد من أمضى الأحكام الصادرة بحقه”أنقذونا”… صرخات مدوية من وراء القضبان أطلقها مجموعة من السجناء المبعدين في “طلحة” عبر “الراي” لعل صوتهم يصل إلى المسؤولين بعد أن ضاقت بهم السبل وباتوا في غياهب النسيان ما دفعهم إلى قطع شرايينهم على أمل إبعادهم بعد أن قضوا مدة سجنهم بالكامل.

مصدر في “طلحة ” غامر ووثق لـ” الراي ” بالصور معاناة المساجين من مختلف الجنسيات داخل سجن الإبعاد من الذين انتهت محكوميتهم وما زالوا محبوسين من دون سبب سوى الروتين والإهمال ، حيث أكد ان نحو 80 سجينا أضربوا وقطعوا شرايينهم احتجاجاً على الاوضاع السيئة التي يعيشونها خصوصا وأنهم أنهوا الأحكام القضائية الصادرة بحقهم.

وأوضح المصدر انه بعد تنفيذ العقوبة تم ترحيل السجناء إلى الإبعاد ، وللأسف لم يحدث ذلك ، مشيرا الى ان بعضهم مضى عليه اكثر من عام ونصف العام داخل السجن فقط بحجة التحفظ عليه.

وأضاف أن الرقابة على سجن الإبعاد تكون منعدمة ، فالنزلاء يعانون الكثير ولا حياة لمن تنادي، ووصل الحال إلى بعض النزلاء الآسيويين إلى الاتجار بالهواتف و فتح جمعيات مصغرة.

وذكر المصدر ان الوجبات التي يتم تقديمها الى المساجين غير صالحة للاستهلاك الآدمي ، داعيا المسؤولين في وزارة الداخلية إلى زيارة السجن والنظر بعين الاعتبار للأوضاع المعيشية السيئة و فتح ملفات الموقوفين. ‏‫

IMG_1047.JPG

IMG_1048.JPG

التعليقات مغلقة